٨٨ ألف طن مخلفات إلكترونية وخطة لتحويلها إلى «كنز»

قال إيهاب سعيد، رئيس شعبة الاتصالات بالغرفة التجارية، إن هناك حجما كبيرا من المخلفات الإلكترونية فى مصر نتيجة التوسع الواضح فى استخدامات الأجهزة التكنولوجية. وأشار إلى أن تعداد الشعب المصرى الذى تجاوز الـ 100 مليون مواطن يعكس معدلا كبيرا من استهلاك الأجهزة الإلكترونية، وبالتالى هناك مخلفات كبيرة يومية منها. واعتبر «سعيد» أن الناتج من مخلفات الأجهزة الإلكترونية «كنز» يجب الاستفادة منه، موضحا أن التجار فى قطاع الإلكترونيات والأجهزة يمكن أن يكون لهم دور كبير فى تجميع الأجهزة القديمة والمتهالكة وتشجيع المواطنين على الاستفادة من هذه المخلفات.

وتابع أنه يجب تطبيق نظام لاستبدال هذه الأجهزة بنقاط تمنح خصومات للمواطنين أو منحهم شحنات لخطوط التليفونات فى مقابل هذه المخلفات، لتشجيعهم على تجميع هذه المخلفات من أجل التخلص الآمن منها والاستفادة من هذه الأجهزة، والتى تعد مصدرا مهما لصناعات جديدة، ولكنها تحتاج إلى استثمارات متخصصة لإعادة تدويرها.

وقالت دراسة حديثة إن كمية النفايات الإلكترونية الناتجة عن استخدامات العالم العربى تصل لنحو 3 ملايين طن، وإن أكثر من نصفها ينتج من 3 دول، هى: مصر والسعودية والجزائر، ويصل متوسط ما ينتجه المواطن العربى من النفايات الإلكترونية سنويا إلى 6.8 كيلو.

وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، فى تصريحات سابقة، أنه جار إنشاء 7 مصانع لإعادة التدوير، وجار دمج 5 أخرى، بهدف إنشاء وحدات على أعلى مستوى لإعادة تدوير المخلفات الإلكترونية فى كل المحافظات.

و جاء جور تريبل ري لكي تقوم باعادة تدوير هذه المخلفات الخطرة

Follow us

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AR
%d مدونون معجبون بهذه: